داسلامی لاښوددڅیړنیزه څانګې و محترم حضور ته!
اسلام علیکم:
هیله ده جور روغ او خوشحاله وسۍ، زه ما پوښتنه د لاندینی حدیث شریف په اړه ده، چی آیا دایو صحیح حدیث دی او که سنګه؟
اصحابک النجوم اقتدیتم اهتدیتم

ميوند نورزی

وسلام

ځواب

بسم الله الرحمن الرحيم

دا حديث اشد ضعيف او د اکثرو محدثيونو په نزد موضوع او باطل دی .

د څيړنې پالې په لاندې توګه دي :

أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم

الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: ابن حزم – المصدر: أصول الأحكام – الصفحة أو الرقم: 2/251
خلاصة حكم المحدث: موضوع

أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم

الراوي: – المحدث: ابن الملقن – المصدر: البدر المنير – الصفحة أو الرقم: 9/584
خلاصة حكم المحدث: غريب لم يروه أحد من أصحاب الكتب المعتمدة وله طرق

صحابي كالنجوم ، بأيهم اقتديتم اهتديتم

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: ابن حجر العسقلاني – المصدر: التلخيص الحبير – الصفحة أو الرقم: 4/1567
خلاصة حكم المحدث: [فيه] حمزة ضعيف جدا [وروي من طريقين الأولى فيها من لا يعرف والأخرى فيها كذاب وبإسناد آخر عواه عن أنس

أصحابي كالنجوم ، بأيهم اقتديتم اهتديتم

الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: الألباني – المصدر: السلسلة الضعيفة – الصفحة أو الرقم: 58
خلاصة حكم المحدث: موضوع

هذا الحديث رواه ابن عبد البر في “جامع بيان العلم وفضله” (895) وابن حزم في “الإحكام” (6/244) من طريق سلام بن سليم ، قال : حدثنا الحارث بن غصين ، عن الأعمش ، عن أبي سفيان ، عن جابر قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم )
وسلام بن سليم ، ويقال ابن سليمان ، متروك متهم قال ابن معين : ليس حديثه بشيء ، وقال ابن حبان : يروى عن الثقات الموضوعات كأنه كان المعتمد لها .
“المجروحين” (1 /339)

وأخرجه الخطيب في ” الكفاية في علم الرواية ” ( ص 48 ) والبيهقي في ” المدخل ” ( 152 ) والديلمي ( 4 / 75 ) من طريق سليمان ابن أبي كريمة عن جويبر عن الضحاك عن ابن عباس مرفوعا بلفظ : ( إن أصحابي بمنزلة النجوم في السماء ، فأيها أخذتم به اهتديتم ، واختلاف أصحابي لكم رحمة )
وهذا إسناد ضعيف جدا : سليمان بن أبي كريمة ضعيف ، وجويبر هو ابن سعيد الأزدي ، متروك ، كما قال الدارقطني والنسائي وغيرهما ، وضعفه ابن المديني جدا .
“ميزان الاعتدال” (2/222) – “التهذيب” (2/106)
والضحاك هو ابن مزاحم الهلالي لم يلق ابن عباس ، وقال البيهقي عقبه : ” هذا حديث متنه مشهور ، وأسانيده ضعيفة ، لم يثبت في هذا إسناد ” .

ورواه ابن عساكر في “تاريخه” (19/383) والديلمي في ” مسنده ” (2/190) من طريق نعيم ابن حماد حدثنا عبد الرحيم بن زيد العمي عن أبيه عن سعيد بن المسيب عن عمر بن الخطاب مرفوعا : ( سألت ربي عز وجل فيما اختلف فيه أصحابي من بعدي فأوحى الله إلي : يا محمد إن أصحابك عندي بمنزلة النجوم في السماء ، بعضها أضوأ من بعض ؛ فمن أخذ بشئ مما هم عليه من اختلافهم فهو عندي على هدى ”
وهذا إسناد تالف ، نعيم بن حماد ضعيف ، وعبد الرحيم بن زيد العمي كذاب .
“التهذيب” (6/274)

 و الله اعلم

آن لاين اسلامې لارښود

Print Friendly, PDF & Email