ګرانه پدې هیله چه روغ به وی یوه پوښتنه لرم چه که یو څوک په امام پسی ولاړ وي او د امام څخه دمخه سلام وګرځوي نو د مقتدي مونځ څنګه شووو

محمد شاه خان

ځواب

بسم الله الرحمن الرحيم

کچېرې مقتدي سهواً د امام مخکې سلام وګرځوي نو وروسته به انتظار وکړي او امام سره به يو ځای سلام وګرځوي او کچېرې قصداً سلام وګرځوي د جمهورو په نزد لمونځ يې باطل دی او له سره به لمونځ ادا کوي .

د امام ابوحنيفه رحمه الله په نزد د امام سره يو ځای سلام ګرځول سنت دي مګر د امام يوسف او امام محمد او د مذاهبو د دريو امامانو امام احمد ، امام مالک او امام شافعي رحمهم الله په نزد رکن بلل کيږي .

جاء في فتاوی الاسلام ويب :

وقد روي عن أبي حنيفة أن تسليم المأموم مقارناً لإمامه سنة وخالفه صاحباه أبو يوسف ومحمد فقالا: المقتدي يسلم عقب سلام الإمام وبهذا قال الإئمة الثلاثة مالك والشافعي والإمام أحمد. بل إن المقارنة في السلام من مبطلات الصلاة على قول عند الشافعية والحنابلة وفي المذهب المالكي قولاً واحداً إن ابتدأ معه وأحرى إن سبقه، وإليك كلام الفقهاء في هذا الأمر.

قال في بدائع الصنائع في الفقه الحنفي وهو يذكر سنن التسليم: ومنها أن يسلم مقارناً لتسليم الإمام إن كان مقتدياً في رواية عن أبي حنيفة كما في التكبير، وفي رواية يسلم بعد تسليمه وهو قول أبي يوسف ومحمد كما قالا في التكبير وقد مر الفرق لأبي حنيفة على إحدى الروايتين.

و الله سبحانه وتعالی اعلم

آن لاين اسلامي لارښود

Print Friendly, PDF & Email