اسلام علیکم ورحمت الله وبرکاته ! که مجاهدین یوځای فتح کړی ؟ اویا داچی کوم بله خوشحالی وی دمسلمانانولپاره مثلا یوسړی مسلمان شی کله چی دشکرانی لمونځ کوی آیا په جماعت سره یی وکړی اوکه تنها سره که په جماعت سره یی وکړی نوهغه به په جهرسره کوی اوکه خفیه سره ؟ دجواب په هیله – ضبعت الله

ځواب

بسم الله الرحمن الرحيم

امام حرم مکي دوکتور صالح بن حميد په سياسة شريعة او ابن قيم په زاد المعاد کې ليکلي دي :

کله چې مکه فتحه شو جناب رسول الله صلی الله عليه وسلم د ام هاني په کور کې اته رکعته د فتح لمونځ يه يو سلام سره ادا کړ .

ابن کثير په البداية والنهاية ج 7 ص 67 ليکلي :

کله چې د مدائن ښار فتح شو سعد بن أبی وقاص رضی الله عنه اته رکعته د فتح لمونځ ادا کړ .

او همداسې د عثماني خلافت له امراء څخه د فتح لمونځ د ادا کولو روايتونه راغلي دي .

صلاة الفتح ، العلماء قالوا إنه حينما صلى النبي صلى الله عليه وسلم يوم الفتح في بيت أم هانئ ثمان ركعاتٍ، وكانت صلاة خفيفةً وبسلامٍ واحدٍ، صار الولاة في مغازيهم إذا فتحوا البلدان يصلوا، ذكره شيخ الإسلام ابن تيمية وابن كثيرٍ في تفسيره، منهم سعد بن أبي وقاص، وخالد بن الوليد، كانوا حين فتحوا المدائن صلوا،فالذي يظهر أنها مشروعةٌ (سياسة الشريعة – الاکاديمة الاسلامية ،زاد المعاد ص۵۳).وقال ابن كثير، رحمه الله، في ذكر فتح المدائن: ” ثم تقدم – يعني سعد بن أبي وقاص ، رضي الله عنه – إلى صدره – يعني إيوان كسرى- فصلى ثمان ركعات صلاة الفتح ” (البداية و النهاية ج ۷ ص ۶۷ ).
والله تعالی أعلم

Print Friendly, PDF & Email