اسلام علیکم ورحمة الله
په سفر کی روژه نیول څه حکم لري او که ونیول شي څه پروا خو نه کوي؟

احمد جابر

ځواب

بسم الله الرحمن الرحيم

شرعي سفر چې کله مسافه ۸۵ کلو متره يا تر هغه زياته او نيت يې له ۱۵ ورځو يا تر هغه کم وي مسافر بلل کيږي .

د مسافر لپاره د مشقت او تکليف په وخت کې د روژې خوړل جايز دي ، لقوله سبحانه وتعالی :{فمن كان منكم مريضاً أو على سفر فعدة من أيام أخر} [البقرة:185/2].

مګر که تکليف او ضرر نه وي د مسافر لپاره د روژې نيول د جمهورو فقهاؤ (حنفيه ، مالکيه او شافعيه ) په نزد افضل او غوره دي .

لقوله سبحانه وتعالی : {وأن تصوموا خير لكم} [البقرة:184/2].

جاء في فقه الاسلامي وادلته :

والصوم عند الحنفية والمالكية والشافعية أفضل للمسافر إن لم يتضرر، أو لم تكن عند الحنفية عامة رفقته مفطرين، ولا مشتركين في النفقة، فإن كانوا مشتركين في النفقة أو مفطرين، فالأفضل فطره موافقة للجماعة، ويجب الفطر ويحرم الصوم في حال الضرر. ودليلهم عموم قوله تعالى دون تقييده بحال الكبير الذي لايطيق الصوم: {وأن تصوموا خير لكم} [البقرة:184/2].

و الله سبحانه وتعالی اعلم

آن لاين اسلامي لارښود

Print Friendly, PDF & Email