پوښتنه لرم الله دی تاسو ته اجر درکړي بغير د حيوان څخه يعني د ونو ګلانو غرونو رسمول
که دی هکله معلومات راکړی مننه به مو وي

سميع الله

ځواب

بسم الله الرحمن الرحيم

د جمهورو فقهاؤ قول دا دی چې د غرونو ، سيندونو ، نباتاتو او ونو تصويرونه ايستل باک نلري مګر دا چې د شرک او غير الله د عبادت په نيت وي لکه : لمر ، سپوژمی ، ستوري او نور په دې نيت حرام دي نور باک نلري .

د جمهور دليل د ابن عباس رضی الله عنه دا قول دی : إِنْ كُنْتَ لَا بُدَّ فَاعِلًا فَاصْنَعْ الشَّجَرَ وَمَا لَا نَفْسَ لَهُ ( رواه البخاري او مسلم) .

ژباړه: که بِغیر له دې کار چاره نه لرې نو د ونې او بې روح شيانو تصوير رسموه .

جاء فی موسوعة الفقهية (هيئت کبار علماء الاسلام)

جمهور الفقهاء على أنّه لا بأس شرعاً بتصوير الأعشاب والأشجار والثّمار وسائر المخلوقات النّباتيّة، وسواء أكانت مثمرة أم لا، وأنّ ذلك لا يدخل فيما نهي عنه من التّصاوير‏.‏ ولم ينقل في ذلك خلاف، إلا ما روي عن مجاهد أنّه رأى تحريم تصوير الشّجر المثمر دون الشّجر غير المثمر‏.‏ قال عياض‏:‏ هذا لم يقله أحد غير مجاهد‏.‏

و جاء في موسوعة الفقهية :

لا بأس بتصوير الجمادات الّتي خلقها اللّه تعالى – على ما خلقها عليه – كتصوير الجبال والأودية والبحار، وتصوير الشّمس والقمر والسّماء والنّجوم، دون اختلاف بين أحد من أهل العلم، إلّا من شذّ‏.‏ غير أنّ ذلك لا يعني جواز صناعة شيء منها إذا علم أنّ الشّخص المصنوعة له يعبد تلك الصّورة من دون اللّه، وذلك كعبّاد الشّمس أو النّجوم‏.‏ أشار إلى ذلك ابن عابدين‏.‏ ويستدلّ لحكم هذه المسألة وأنّ ذلك ليس بداخل في التّصوير المنهيّ عنه بما يأتي في المسألة التّالية وما بعدها‏.

او مجاد ،القرطبي او ځنو فقهاء قول دا دی چې د ونو او نورو هغو شيانو چې الله تعالی خلق کړی وي تصوير رسمول يې حرام دي په دليل د دغه قول د الله تعالی : ” مَّا كَانَ لَكُمْ أَن تُنبِتُوا شَجَرَهَا ” ( النمل۶ )

و الله سبحانه وتعالی اعلم

آن لاين اسلامي لارښود

Print Friendly, PDF & Email